اخبار بلدنا : عاجل .. مفاجأة من مصر قد تهز قطر باكملها

عاجل .. مفاجأة من مصر قد تهز قطر باكملها





عاجل .. مفاجأة من مصر قد تهز قطر باكملها
أعلنت مصادر ملاحية مصرية، أن سلطات الطيران المدنى المصرية أصدرت إعلانًا إلى كل الدول المجاورة والمنطقة بمنع عبور الطائرات القطرية سواء للركاب أو البضائع أو خاصة، فى الأجواء المصرية بداية من فجر غد، الثلاثاء.

وقالت المصادر، إنه فى الحالات الطارئة والمتعلقة بالحركة الجوية يتم إصدار "إعلانات طيارين" بأهم التعليمات الخاصة لشركات الطيران والدول المجاورة، وتضمن الإعلان الذى صدر منذ قليل التنبيه على كل الدول سواء المجاورة مباشرة أو الإقليمية بحظر توجيه الطائرات القطرية سواء الركاب أو البضائع أو الخاصة أو تعمل فى شركات أخرى ولكن بحروف تسجيل قطرية والتى تبدأ بـ A7، حيث سيمنع السماح لها بالعبور من الأجواء المصرية ولحين إشعار آخر؛ تنفيذا لقرار الحكومة بوقف رحلات الطيران بين مصر وقطر وغلق الأجواء المصرية.



وكانت مصر قد قررت فجر اليوم، الإثنين، قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر بسبب إصرار "تميم"، على اتخاذ مسلك معادٍ لمصر، وفشل كافة المحاولات لإثنائه عن دعم التنظيمات الإرهابية، كما أعلنت مصر غلق أجوائها وموانئها البحرية أمام كافة وسائل النقل القطرية؛ حرصًا على الأمن القومى المصرى، وستتقدم بالإجراءات اللازمة لمخاطبة الدول الصديقة والشقيقة والشركات العربية والدولية للعمل بذات الإجراء الخاص بوسائل نقلهم المتجهة إلى الدوحة.
من فضلك شارك هذا الموضوع اذا اعجبك

ضع تعليقا أخي الكريم

هناك 3 تعليقات:

  1. السياسة لها زوايا كثيرة والقرار متسرع لان هناك مصالح مشتركة الواجب دراستها وخاصة العمالة المصرية

    ردحذف
  2. االمصرين الا في قطر هايجو ازاي

    ردحذف
  3. مصر تنظر الى حماية الوطن ككل - ولما كان الارهاب يطال مسصر بصفة تشعرنا بالعر من جراء التغجيرات والقتل والتدمير - اذن لابد من وقف هذا العمل الغبى الشرس الذى يهدد البلاد والابناء - ولما تبين ان هذه الدولة او رئيسها يلعب بمزخاطرة جسيمه ضد\ الوطن العربي - كما يراه الجميع - غيجب وقف شل حركة الارهاب وتجفيف منابعه - غحدثت المقاطعه -- والارزاق بالله ورب هنا رب اى مكان - ويجب ان نحترم ونحافظ على وطننا مصر - صحك وزللا ايه

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظة المحترف للمعلوميات ©2012-2013 | ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| أنضم ألى فريق التدوين